حاخام يهودي وشيخ مسلم سيرافقان قداسة البابا فرنسيس إلى الأرض المقدسة

سيرافق قداسة البابا في حجه إلى الأرض المقدسة صديقان قديمان له من الأرجنتين.
تعاون هذان الصديقان مع قداسة البابا فرنسيس عندما كان رئيساً لأساقفة بوينوس أيريس، على تعزيز الحوار بين الأديان. وها هما بعد أسابيع قلة سيأتيان برفقته إلى الأرض المقدسة.

هذان الصديقان والممثلان الدينيان هما:
الحاخام أبراهام سكوركا، رئيس المعهد الذي يخرج الحاخامات في بوينوس آيريس، وقد اشترك في الماضي مع رئيس الأساقفة بيرغوليو (البابا فرنسيس اليوم) في تحرير كتاب هو ثمرة سلسلة من الحلقات التلفزيونية التي كان يلتقي خلالها الكاردينال مع الحاخام لتبادل الحديث والنقاش في شؤون مجتمعهما المختلفة، والمشاكل التي يواجهها اليهود والمسيحيون في العالم الحديث.
أما الشخصية الثانية فهي الشيخ عمر عبود، وهو أمين عام سرّ المركز الإسلامي الأرجنتيني، كما ويشغر دور رئيس معهد الحوار بين الأديان الذي يقع مقره في العاصمة الأرجنتينية.