ما الذي تغير في العلاقات بين الكاثوليك والأرثوذكس

قام الأبتوماس فيتزجيرالد، أحد كهنة كنيسة الروم الأرثوذكس، المتخصص في تاريخ الكنيسة، والسكرتير التنفيذي للاستشارات الثنائية الأرثوذكسية الكاثوليكية في أمريكا الشمالية، بتحرير مقال تحدث فيه عن التغيرات التي طرأت على العلاقات بين الكنيستين الكاثوليكية والأرثوذكسية، خلال السنوات الخمسين الماضية، أي منذ اللقاء الذي تم بين البابا بولس السادس والبطريرك أثيناغوراس في القدس.

لقراءة المقال يرجى اتباع الرابط التالي:

http://www.apostolicpilgrimage.org/change